ألغى الاتحاد الأوروبي العقوبة الموقعة على مانشستر ستي بعدم اللعب الأوروبي لمدة موسمين والإكتفاء فقط بغرامة تقدر بعشر ملايين يورو.

وجاءت هذه العقوبة على النادي الإنجليزي بعد عدة عقود رعاية وتعاقدات لم تتم بالمسار الصحيح وتجاوزت حدود اللعب المالي النظيف.