راموس بين بقاء ورحيل عن الملكي

وصلنا إلى عام 2021 الذي ينتهي به عقد اللاعب الكبير والقائد الأول في ريال مدريد سيرجو راموس، حيث أنه يعيش أيامه الأخيرة، دون بوادر حقيقة وملموسة للتجديد.

في وقت خرجت به أخبار عن طلب كل من فاران وناشتو الانتقال من ريال مدريد حسب آخر أخبار الصحف الملكية.

راموس لم يكن الأول لدى بيريز الذي يخرج من ناديه بطريقة لم تعجب مشجعي النادي، فسبقه كاسياس ورونالدو في العصر الحديث.

سيرجو طلب من رئيس النادي في مفاوضات مباشرة معه التجديد لعامين وبراتب 12 مليون يورو، فيما يرى بيريز أن التجديد الواجب حدوثه إما لعام واحد براتب 12 مليون يورو، أو لعامين مع خصم 30% من راتبه الحالي، الأمر الذي رفضه راموس حاليا رافضا قاطعا وبدأ فيه البحث عن أندية أخرى، أبرزها باريس سان جيرمان ومانشستر يونايتيد.

الأخبار الأخيرة الشائعة أن راموس بدأ يتأنى في قراراته حيث يرى أن باريس سان جيرمان المنشغل بتجديد العقود لدى لاعبيه أبرزهم مبابي ونيمار غير مستعد لعرض 20 مليون يورو كما كان متوقعا.

فيما نرى أن مانشستر يونايتيد بدأ في بناء مشروع جديد له، يعتمد على لاعبين شباب، وغير متحملين رواتب عالية للاعبين يمكنهم العطاء لموسم أو اثنين فقط.

قد نرى سيرجو راموس راضخا لطلبات فلورينتينو بيريز في مسألة تجديد العقد، خصوصا بعد إصابته الأخيرة التي تؤثر على مستواه الفردي وأسهمه السوقية.