رونالدو البرازيلي يعتذر لجميع الأمهات عن قصة شعره
رونالدو البرازيلي

اعتذر اللاعب البرازيلي رونالدو عن قصة شعره الغريبة التي اتبعها في مونديال 2002 لكافة الأمهات في العالم، وفي ذلك العام فاز المنتخب البرازيلي بكأس العالم.

وأكد رونالدو أنه لم يكن لإلهام الأطفال نحو قصة الشعر هذه لكنه فعلها للفت الإنتباه، بعد تعرضه لإصابة عضلية في نصف النهائي ما كان عليه فعله هو تشتيت انتباه الناس عن لياقته من خلال منظره.