لاعبون تضامنوا مع القضية الفلسطينية عالميا
لاعبون تضامنوا مع القضية الفلسطينية عالميا

بعد أحداث فلسطين الأخيرة في العاصمة القدس الشريف أعلن عدة لاعبين تضامنهم مع القضية الفلسطينية ورافضين لكل أنواع الاحتلال والاعتقالات.

وأعلن أداما تراوري بدءه بالتضامن مع القضية الفلسطينية كأول لاعب محترف في الدوريات الخمس الكبرى أعلن ذلك عبر حساباته، فيما تبعه كل من بوجبا بالدوري الإنجليزي.

وشاهدنا اليوم تضامنا من أشرف حكيمي ورياض محرز ومحمد النني، فيما كان هنالك دعم واضح من لاعبين وأندية الإسبانية، كنادي قادش، وبيدري وبويج لاعبي نادي برشلونة.

وينتظر الجمهور العربي إعلان اللاعب المصري محمد صلاح دعمه للقضية الفلسطينية، كونه أحد المؤثرين في الغرب، ويمكنه أن يغير آراء واتجاهات العديد.