صراع المدربين الطليان والهروب من خطر الإقالة
صراع المدربين الطليان والهروب من خطر الإقالة

يتنافس اليوم كل من أندية يوفنتوس ونابولي وميلان على مراكز مؤهلة لدوري أبطال أوروبا للموسم القادم، حيث تصارع هذه الأندية على أحد المركزين المتبقيين.

ويواجه مدربو نابولي وميلان ويوفنتوس خطر الإقالة بحال لم يتحقق الحلم المنشود للوصول إلى مركز مؤهل لدوري أبطال أوروبا في الجولة الختامية من السيري آي، الدوري الإيطالي.

ويعد موقف آندريا بيرلو هو الأكثر تعقيدا، فحتى التأهل لدوري الأبطال للموسم القادم قد لا يشفع له أمام إدارة نادي يوفنتوس، نظرا لسقف طموحات النادي التي يضعها بداية كل موسم.

فيما يحتاج بيولي المدير الفني لنادي ميلان إلى الثلاث نقاط للتأهل لدوري الأبطال لضمان مكانه في النادي، وبحال تحقيق التأهل فإن التوقعات تشير إلى احتمالية تضحية بيولي بنفسه بدلا من أن تقدم الإدارة على ذلك.

أما فيما يخص نادي نابولي رفقة مدربه الإيطالي الآخر غاتوزو فإن النادي يرى الوصول إلى بطولة دوري أبطال أوروبا كفيل بأن يكون سببا لاستمرار المدرب على رأس الفريق للموسم القادم، وليس هنالك أي نية للمدرب لمغادرة النادي.